في نزهة علمية في رياض الوحي وتجليات سحائب التنزيل يطل علينا بفيض من عند الله اللطيف الخبير الجزء السادس والسبعون بعد المائة من التفسير ويختص بقراءة في آيتين بما يدل على قانون (لم يغز النبي محمد (ص) أحداً) وهذه القراءة غير تفسير الآيتين في هذا السفر.