مبيت ليلة عرفة

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
مكتب المرجع الديني الشيخ صالح الطـائي
صاحب أحسن تفسير للقرآن   
وأستاذ الفقه والأصول والتفسير والأخلاق  
_________                بيان رقم:23 
م/  مبيت ليلة عرفة
يستحب المبيت ليلة عرفة في منى، وبه قال الحنابلة ايضاً، وذهب الحنفية والمالكية الى وجوب المبيت في مِنى ليلة عرفة، وتبعد منى عن البيت الحرام ست كيلومترات وهي جزء من الحرم لذا تعتبر أفضل من عرفة التي تقع خارج الحرم وتبعد عن البيت الحرام نحو أربعة وعشرين كيلومتراً.
وسُميت (منى) لأن جبرئيل لما أراد مفارقة آدم قال له: تمنّ، قال أتمنى الجنة، وانه قال لإبراهيم عليه السلام: تمنّ على ربك ما شئت، فتمنى ان يجعل الله مكان ولده إسماعيل كبشاً يأمره بذبحه فداء له، فأعطاه الله مناه، كما سُميت منى لأن الدماء تمنى بها أي تُراق يوم النحر، أو لأنها موضع ومناسبة للتمني والرجاء والسؤال ولا تعارض بين هذه الوجوه وأسباب التسمية.
والملاحظ في السنين الأخيرة ان شطراً من قوافل الحجيج يقضي ليلة عرفة بالمبيت في عرفة وهو خلاف النصوص والسيرة الثابتة، إذ يستحب بعد الإحرام إلى الحج يوم التروية الخروج إلى منى إلا أن يبقى في مكة للعبادة أو لخشية الزحام والحرج، والعلم عند الله.      
  حـــرر في الخـامـــس من ذي الحـجــــة 1424 هـ 
        مكـــــة المكرمــــــة

صدر للشيخ الطائي(90) جزء من تفسير معالم الإيمان في سورة البقرة وشطر من سورة آل عمران وكله تأويل وإستنباط من ذات الآية ومضامينها القدسية.

مشاركة

Facebook
Twitter
Pinterest
LinkedIn

مواضيع ﺫات صلة